المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

وفد أممي يزور صنعاء القديمة وطاووس يعلن عن مشاريع قادمة في أمانة العاصمة بأكثر من 36 مليون دولار

سكمشا: صنعاء

أطلع أمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي، عبد المحسن طاووس، وأمين العاصمة، حمود عباد، ومدير مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع (اليونبس) محمد عثمان أكرم، على أوضاع شبكة المياه والصرف الصحي بمدينة صنعاء القديمة والتدخلات المطلوبة لإعادة الصيانة والتأهيل.

واستمعوا ومعهم نائب وزير الثقافة محمد حيدرة ومدير مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع فياض رسول، إلى إيضاح من المعنيين بصنعاء القديمة ومؤسسة المياه، حول التهديدات الكارثية ومخاطر انهيار شبكة المياه والصرف الصحي التي انتهى عمرها الافتراضي، وتأثيرات تسرب مياه المجاري على بعض المباني والمنازل .. مؤكدين حاجة الشبكة لتدخلات عاجلة لإصلاحها وتأهيلها.

كما اطلعوا على أوضاع المنازل المتضررة والمنهارة والآيلة للسقوط بصنعاء القديمة بفعل سيول الامطار واحتياجاتها من أعمال إعادة التأهيل والترميم للحافظ على مدينة صنعاء القديمة كونها أحد المعالم التاريخية والأثرية المصنفة ضمن قائمة التراث العالمي.

وتفقد الزائرون، بيت التراث الصنعاني وسط صنعاء القديمة بعد إعادة تأهيله وترميمه والذي تضرر بشكل كبير جراء استهداف العدوان للمدينة التاريخية.

وتعرفوا على اقسام وأجنحة البيت الصنعاني وطبيعة العمل والخدمات التي يقدمها للحفاظ على الموروث الثقافي اليمني ورفع مستوى الوعي المجتمعي وتوحيد كافة الجهود للحفاظ على هذا الموروث.

وزار طاووس وعباد ووفد الأمم المتحدة، الجامع الكبير، وتعرفوا على مراحل البناء والتوسعة وإعادة التأهيل وما تحتويه مكتبة الجامع من نفائس المخطوطات والرقائق القرآنية، والنقوش الأثرية والسجاد القديم.

واطلعوا على المعرض الدائم للمخطوطات بدار المخطوطات بصنعاء القديمة، والذي يضم مجموعة من مخطوطات وكتب تاريخية نادرة، وأخرى تم اكتشافها خلال أعمال الترميم والتأهيل بالجامع الكبير مؤخراً.

وأوضح طاووس، أن المشاريع التنموية والخدمية التي سينفذها مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع “اليونبس ” بأمانة العاصمة خلال العام 2022 تقدر بنحو 36 مليونا و664 ألف دولار مخصصة لقطاع ” الصحة، الكهرباء، الطرق، المياه والإصحاح البيئي، المواد الصلبة.

وأكد طاووس أن المجلس الأعلى بالتعاون مع “اليونبس” يركز على الأولويات التي تلبي الاحتياجات الضرورية للمواطن في مختلف القطاعات، الصحة والطرقات والمياه والصحة، وغيرها من المشاريع التنموية والخدمية التي تلامس احتياجات المواطنين وتسهم في تخفيف معاناتهم.

رافقهم خلال الزيارة مدير البرامج بمكتب الأمم المتحدة باليمن خلدون سالم، وعدد من مسئولي أمانة العاصمة ومجلس الشؤون الإنسانية وهيئة المحافظة على المدن التاريخية.

Advertisements
قد يعجبك ايضا