المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

طاووس يشدد على سرعة تطهير المناطق المحررة بالحديدة من  الألغام ومخلفات القنابل

سكمشا| الحديدة

ناقش أمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي عبدالمحسن طاووس، مع نائب المنسق المقيم للأمم المتحدة في اليمن، دبيغو زوريلا، آلية نزع الألغام ومخلفات القنابل العنقودية بالمناطق المحررة بالحديدة.

وفي الاجتماع الذي حضره مدير المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام العميد علي صفرة ووكيل المحافظة لشؤون المربع الجنوبي مطهر الهادي، ومدير فرع المجلس بالحديدة، جابر الرازحي، أكد طاووس أن الزيارة للمناطق المحررة بالحديدة، تأتي بهدف تنسيق الجهود مع الأمم المتحدة ومركز التعامل مع الألغام للبدء بتطهير المناطق المحررة والطرق، من الألغام، وتوفير الارشادات والعلامات في المناطق التحذيرية، وتوفير مستلزمات العمل الميداني من معدات وأجهزة كشف للعاملين في نزع الألغام.

وأشار إلى أهمية إسناد المنظمات ومؤسسات المجتمع المدني، لدعم المركز وأنشطته في عملية نزع الألغام ومخلفات القنابل العنقودية والتوعية بمخاطرها والعمل على رفع وتيرة العمل الميداني في نزع المخاطر التي تهدد سلامة المواطنين بالمناطق المحررة.

وحث أمين عام المجلس الأعلى، الأمم المتحدة على سرعة نزع الألغام في المناطق المحررة سيما بوجود اصابات وشهداء جراء الألغام التي زرعها المرتزقة بتلك المناطق.

وأكد ضرورة دعم المركز لما يعينه على تسيير نشاطه اليومي في إزالة هذه الألغام والقنابل التي تشكل خطراً على حياة المواطنين، وخلفت ضحايا من أهالي تلك المناطق.

قد يعجبك ايضا