المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

مناقشة أوضاع الأطفال في اليمن جراء استمرار العدوان والحصار

 

ناقش امين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي، عبدالمحسن طاووس، خلال لقاءه، اليوم السبت، بأمين عام المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، اخلاق الشامي، أوضاع الأطفال في اليمن جراء استمرار العدوان والحصار .

وتطرق اللقاء إلى الأضرار التي لحقت بالأطفال جراء العدوان الذي أدى إلى قتل وتشريد وأمراض نفسية أصيب بها أغلب الأطفال باليمن

كما تطرق اللقاء إلى ما سببه الحصار من معاناة للأطفال والذين كانوا الأكثر تضررا جراء حرمانهم من الكثير من الاحتياجات الأساسية والغذاء والدواء.

واكد الطاووس، ان الطفل اليمني حرم من ابسط حقوقه جراء العدوان الذي فاقم من معاناته، ناهيك عن استهداف العدوان المباشر لهم، موضحاً أن الدور الانساني والحقوقي للمنظمات الإنسانية للطفل اليمني كان سلبياً ولم يرقى الى المستوى المطلوب

من جانبها، اكدت، اخلاق الشامي، ان المشاريع الانسانية التي يحتاجها الطفل اليمني تم توجهها من قبل المنظمات بشكل غير منصف اوعادل تنفيذ مشاريع في مناطق واخرى تم تجاهلها.

قد يعجبك ايضا