المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

أمين عام المجلس الاعلى للشؤون الإنسانية يلتقي المدير الإقليمي لبرنامج الأغذية

 

التقى الامين العام للمجلس الاعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية، اليوم الاربعاء، المدير الإقليمي لبرنامج الأغذية العالمي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مهند هادي، الذي يزور بلادنا حاليا .

جرى خلال اللقاء مناقشة سير أنشطة برنامج الأغذية باليمن واطر التنسيق والتعاون بين البرنامج والمجلس الاعلى بما يحقق الهدف المشترك المتمثل بتخفيف المعاناة الانسانية الاكبر والاشد على المستوى العالمي الذي سببها العدوان والحصار المستمر منذ خمس سنوات على الشعب اليمني.

وتناول اللقاء الذي حضره عدد من رؤساء الدوائر في الامانة العامة، الدور الإنساني المهم الذي ينبغي ان تقوم به المنظمات الدولية العاملة في المجال الانساني ومن ضمنها البرنامج في سبيل المساهمة في رفع المعاناة ومساندة الشعب اليمني.

واكد اللقاء على ضرورة استكمال ما تم الاتفاق علية خلال الاشهر الماضية من مشروع المسح و تصحيح قوائم المستفيدين لضمان وصول المساعدات الى مستحقيها من المحتاجين والمتضررين .

واكد الامين العام للمجلس الاعلى ان انشاء المجلس جاء في اطار تيسير الاعمال الانسانية وتسهيل عمل المنظمات بأليه منظمة و تنسيق مثمر يكون حصاده توفير الاحتياج الفعلي وفق اولويات الاحتياج وهذا من شأنه النهوض بالعمل الانساني وتحقيق اهدافه المشتركة.

ولفت إلى أن الحكومة والبرنامج شركاء في مواجهة التحديات التي يعاني منها ملايين اليمنيين.. مذكرا بحرص القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى والحكومة، على دعم البرنامج وتسهيل نشاطه وإنجاح جهده الإنساني وضمان وصول مساعداته إلى الفئات الأشد فقرا في المجتمع في مختلف المناطق اليمنية.

فيما أكد المدير الإقليمي لبرنامج الأغذية، حرص البرنامج على استمرار عمله الإنساني والقيام بواجباته تجاه اليمن .. موضحا أن نشاط البرنامج في اليمن هو الأكبر على مستوى العالم وذلك إدراكا منه لحجم المأساة التي يعانيها ابناء الشعب اليمني.

ولفت إلى أهمية التنسيق والعمل المشترك وفق آليات تضمن تحقيق الاستفادة المثلي وتقود نحو تطوير الأداء وتجاوز أي إشكاليات قد تطرأ بما يخدم الأهداف المشتركة للحد من المعاناة الانسانية القائمة.

قد يعجبك ايضا