المجلس الاعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

توزيع 100 حراثة بصنعاء تساعد المزارعين على الزراعة

سكمشا| قصص انجاز

 

خلف العدوان والحصار منذ 8 سنوات اثر كارثي في القطاع الزراعي الذي يعد واحدا من أشد القطاعات تأثرا جراء غارات العدوان الذي سببت خسائر في البنية التحتية والمنشآت والإنتاج النباتي والثروة الحيوانية والمعدات ووسائل النقل ومستلزمات الإنتاج واراضي المواطنين.

لذا عمل المجلس الأعلى للشؤون الإنسانية بدعم من اللجنة الدولية للصليب الأحمر على مساعدة الأسر الريفية اليمنية من أصحاب الأراضي بمحافظة صنعاء من خلال تسليم 100 حراثة يدوية (فريزات) تضمنت ٨٨ حراثة لـ 88 مزارع و 12 حراثة لمكتب الزراعة والراي بمحافظة صنعاء لاستخدامها في المشاتل.

المشروع يساعد المزارعين على توفير فرصة لكسب دخل لأسرهم، في ظل المعاناة الإنسانية الأسوأ في العالم التي سببها العدوان والحصار،

وفي اطار العمل على تخفيف المعاناة الإنسانية والاسهام في تحسين مستوى انتاجية المستفيدين من المزارعين وتحسين مستوى دخلهم سلّم فرع المجلس الأعلى بمحافظة صنعاء واللجنة الدولية للصليب الأحمر، 100 حراثة يدوية (فريزات) لـ 100 مزارع مستفيد في مديريات مناخة وصعفان والحيمة الداخلية والحيمة الخارجية بالمحافظة

المشروع يستهدف 400 مزارع مستفيد في محافظتي صنعاء وحجة، توزعت 100 حراثة لمحافظة صنعاء و300 حراثة لمحافظة حجة

قد يعجبك ايضا