المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

الحملي ومسويا يطلعان على احتياجات مستشفى الثورة بالحديدة

سكمشا| الحديدة

 

اطلع أمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي، إبراهيم الحملي، اليوم، ومساعدة الأمين العام للأمم المتحدة، ونائب بعثة منسق الإغاثة في حالات الطوارئ جويس مسويا، والوفد المرافق لها إلى سير العمل والخدمات الطبية بهيئة مستشفى الثورة العام بمحافظة الحديدة.

واستمع الحملي ومسويا خلال زيارتهما لأقسام المستشفى من رئيس الهيئة الدكتور خالد سهيل إلى شرح عن المراكز والأقسام والأجهزة التي تحتاجها والتحديات التي تواجه العمل بالهيئة وأبرز احتياجاتها.

وأوضح الدكتور سهيل، أن المستشفى يواجه ضغطاً كبيراً من طالبي الخدمات الطبية في ظل حاجته المستمرة إلى إنشاء مركز طوارئ عام، وتوسعة قسم الاطفال، ومركز عناية الأطفال.. مؤكداً حرص قيادة الهيئة على النهوض بواقع الخدمة والعمل على رفع مستوى أداء وكفاءة الكادر الطبي بالمستشفى.

وقد حث الحملي مساعدة الأمين العام، إلى مساندة جهود القطاع الصحي لتخفيف معاناة المرضى وتوفير الخدمات الطبية للمواطنين بالمحافظة والمحافظات المجاورة، بما يمكنها من استمرار تقديم خدماتها الطبية والصحية للمواطنين.

رافقهما في الزيارة عدد من قيادات المجلس الأعلى ومسؤولي الأمم المتحدة والوفد المرافق لمساعدة الأمين العام للأمم المتحدة

قد يعجبك ايضا