المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

الحملي يلتقي وفد للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين

سكمشا| صنعاء

التقى أمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي إبراهيم الحملي، اليوم، المدير الاقليمي للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين  في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أيمن غرايبة، ومساعد المفوض السامي لقسم العمليات رؤوف مازو والوفد المرافق لهما الذي يزور اليمن حاليا.جرى خلال اللقاء، الذي حضره رئيس دائرة التخطيط فيصل مدهش وممثل المفوضية في اليمن مايا أمير اتونجا، مناقشة المواضيع المتعلقة بمسار العمل الإنساني، والسبل الكفيلة بتخفيف المعاناة الإنسانية التي يعيشها أبناء الشعب اليمني، جراء العدوان والحصار.

وفي اللقاء، أكد أمين عام المجلس ضرورة العمل وفق مبادئ العمل الإنساني الذي يؤكد على تحقيق الحيادية في تقديم المساعدات، والحرص على وصولها للمناطق الأشد احتياجا، والمتضررة التي لا تواجه صعوبة في عملية وصول المساعدات إليها.

وأشار الحملي إلى أهمية معالجة الوضع الإنساني والعمل على تثبيت الهدنة وفق المعايير التي تخفف من معاناة الشعب اليمني وليس بالشكل الذي يريده العدوان، والذي يزيد من شدة المعاناة الإنسانية.

ولفت إلى أن تخفيض المساعدات الغذائية والنقدية يفاقم من معاناة ملايين المستفيدين والمتضررين في ظل الأزمة الإنسانية الأسوأ في العالم.. مطالباً بإعادة المساعدات الإغاثية والتنموية والخدمية والانتقال من مرحلة تقديم المساعدات الطارئة إلى مرحلة ما بعد الطوارئ وتقديم الخدمات ذات الطبيعة المستدامة.

كما أكد أمين عام مجلس الشؤون الإنسانية ضرورة دعم المركز التنفيذي لنزع الألغام من خلال توفير أجهزة كشف الألغام للإسهام في حفظ أرواح الأبرياء.. مبيناً سقوط ما يزيد عن 300 شهيد من المدنيين منذ بداية الهدنة المعلنة.

ولفت الى أهمية التنسيق مع المجلس لتسهيل مسار العمل الإنساني وتحقيق أهدافه وتوجيهه للمستحقين.

وجدد التأكيد حرص المجلس على تقديم كافة التسهيلات، وتوفير الحماية للمنظمات الإنسانية العاملة في اليمن.. مشددا على ضرورة احترام العادات والتقاليد والأعراف اليمنية في تقديم الخدمات الإنسانية المختلفة.

من جانبه، ثمّن وفد مكتب الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين جهود المجلس المبذولة في تسهيل وتذليل الصعوبات أمام المنظمات الإنسانية العاملة في اليمن.. مؤكدا الحرص على تقديم الخدمات الإنسانية للتخفيف من المعاناة الإنسانية القائمة.

حضر اللقاء من المجلس مدراء عموم المالية عبدالله الثلايا، رالطوارئ والنزوح، عبدالله أبو طالب، والمتابعة والتقييم، محمد الرزاع، وفرع محافظة الحديدة، جابر الرازحي.

قد يعجبك ايضا