المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

الحملي يناقش مع غريسلي المواضيع المتصلة بمسار العمل الإنساني باليمن

سكمشا| صنعاء

ناقش أمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي إبراهيم الحملي، اليوم، مع المنسق المقيم للأمم المتحدة للشؤون الانسانية في اليمن وليام ديفيد غريسلي، المواضيع المتصلة بمسار العمل الإنساني باليمن.

وتطرق اللقاء الذي ضم مدير مكتب “أوتشا” في اليمن، سجاد محمد ساجد، وممثل برنامج الأغذية العالمي باليمن ريتشارد ريقان، تدخل الأمم المتحدة في دعم المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام في الحديدة لتطهير المناطق والطرق المحررة، ووضع إشارات وعلامات للمناطق التحذيرية وتوفير معدات وأجهزة كشف للعاملين في نزع الألغام.

واستعرض اللقاء، الدور الإنساني لبرنامج الأغذية العالمي ومسؤولياته ومدى اسهامة في تخفيف المعاناة الإنسانية الاسوا في العالم من خلال التنسيق مع المجلس الأعلى

وفي اللقاء أكد أمين عام مجلس الشؤون الإنسانية، أهمية الانتقال من الوضع الطارئ في تقديم الخدمات والمساعدات إلى تنفيذ المشاريع ذات الطابع المستدام وسبل العيش التي تسهم بشكل مباشر في تخفيف معاناة المواطنين.

وشدد على ضرورة إيجاد حلول جذرية لشحنات المواد الفاسدة أو منتهية الصلاحية من المصدر أو شارفت على الانتهاء أو التي تعرضت للتلف نتيجة سوء النقل والتخزين، وتعويض الأسر المستفيدة.

ودعا الحملي إلى التحرك السريع والجاد لتطهير المناطق من الألغام والقنابل العنقودية ومخلفات العدوان، خاصة في مدينة الدريهمي، التي تحصد يوميا أرواح المدنيين.

ولفت إلى ضرورة التنسيق مع مجلس الشؤون الإنسانية للإسهام بشكل فاعل في تسهيل مسار العمل الإنساني ووصول المساعدات إلى مستحقيها.

قد يعجبك ايضا