المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

الحملي والأضرعي يناقشان تحديات استمرار احتجاز سفن الوقود

سكمشا| صنعاء

 ناقش أمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي إبراهيم الحملي، اليوم مع المدير التنفيذي لشركة النفط المهندس عمار الأضرعي، الصعوبات والتحديات جراء استمرار العدوان لاحتجاز سفن الوقود.

وأكد اللقاء، أن الإجراءات التعسفية التي يمارسها تحالف العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي، فاقمت من معاناة الشعب اليمني وتتسبب في خسائر مالية كبيرة.

وفي اللقاء أشار أمين مجلس الشؤون الإنسانية إلى الوضع الكارثي نتيجة استمرار احتجاز سفن المشتقات النفطية ومنع دخولها إلى ميناء الحديدة رغم حصولها على تصاريح أممية.

وشدد على ضرورة مضاعفة جهود الجهات والعاملين في المجال الإنساني للضغط باتجاه الإفراج عن سفن المشتقات النفطية لتخفيف معاناة المواطنين ومنع تفاقم الأزمة النفطية وضمان استمرار الخدمات.

ودعا الأمم المتحدة إلى القيام بدورها في الضغط على تحالف العدوان للسماح بدخول سفن المشتقات النفطية والغذائية والدوائية.

من جانبه ثمن المدير التنفيذي لشركة النفط، جهود المجلس في التواصل والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة والأمم المتحدة والمنظمات الدولية العاملة في اليمن لإيصال صوت المعاناة والمطالبة بالإفراج عن سفن المشتقات النفطية.

حضر اللقاء نائب مدير الشؤون المالية والإدارية بشركة النفط أسامة الخطيب.

قد يعجبك ايضا