سكمشا - SCMCHA

لقاء تشاوري حول تفعيل دور المنظمات والمبادرات بالحديدة

سكمشا: الحديدة

عقد فرع المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي اليوم بمحافظة الحديدة لقاء تشاوري موسع لمنظمات المجتمع المدني والمبادرات المجتمعية.

واستعرض اللقاء بمشاركة نحو 50 منظمة عاملة في الجانب الإنساني والإغاثي آلية تعزيز وتفعيل دور المنظمات والمبادرات في إبراز معاناة أبناء المحافظة والتخفيف منها جراء تصعيد العدوان واستمرار الحصار.

وأكد اللقاء أهمية التشبيك بين المنظمات لتعزيز الأداء وتفعيل الدور التنموي والإنساني، وتحقيق التعاون وتبادل المعلومات وتوحيد الخطاب، والتقييم الموضوعي للعمل الإنساني وتعزيز آلية المشاركة ومواجهة التحديات الماثلة أمام عمل المنظمات والمبادرات .

وأشار  إلى ما تعرضت له مختلف القطاعات الخدمية بالمحافظة التي تمس حياة المواطنين من استهداف مباشر وممنهج من قبل تحالف العدوان الذي أمعن في ارتكاب أبشع الجرائم.

ونوه اللقاء إلى أهمية دور المرأة ووقوفها إلى جانب الرجل واسهامها في خدمة المجتمع في هذه الفترة، وما يجب على الجميع تجاهها، وتلبية مطالبها وتمكينها وإتاحة الفرص لها لخدمة مجتمعها.

ودعا إلى توحيد الجهود والرؤية والأهداف لرفع معاناة المواطنين وتلبية احتياجاتهم والتنسيق لتنفيذ الأنشطة التي تخدم المجتمع، والخروج برؤية للعمل خلال الفترة المقبلة ، وآلية لاستقبال المقترحات الهادفة لتطوير القدرات والتشبيك.

وفي اللقاء بحضور مدراء المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي عبد الرحمن اسحاق ومكتب الشئون الاجتماعية والعمل الدكتور عبد الرحمن الصايغ ومديرية الحوك جماعي كليب، أشار مدير فرع المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية جابر الرازحي إلى أهمية اللقاء في تعزيز وتحسين جودة العمل الإنساني وتعزيز الروابط المشتركة بين الجهات ذات العلاقة وإبراز المعاناة الإنسانية في المحافظة.

وأكد أهمية الخروج بتصور أفضل للدور المستقبلي لخدمة الجانب الإنساني ، والتخفيف من المعاناة نتيجة حصار المرافق الحيوية وفي مقدمتها ميناء الحديدة، وضرورة تكاتف جهود جميع المؤسسات لرفع مستوى الأداء خلال المرحلة المقبلة.

فيما أشار مدير مكتب حقوق الإنسان بالمحافظة زين عزي ورئيس منظمة قدرات ياسر نور إلى أهمية اللقاء، في إبراز معاناة المحافظة وماتشهده من وضع انساني سيء  نتيجة العدوان والحصار.

وأكدا أهمية تكاتف جهود جميع المؤسسات الإنسانية إلى جانب الحكومة، وفق رؤية موحدة لخدمة المجتمع وتقديم الرعاية التي تتطلبها المرحلة الراهنة من خلال عقد اللقاءات والورش الهادفة إلى تطوير المجتمع ورعاية الفئات المحرومة .

تخلل اللقاء استعراض فلاشات عن الوضع الإنساني ومعرض للصور عن حجم المعاناة الإنسانية التي تشهدها المحافظة في ظل العدوان والحصار.

 

المصدر: سبأ

قد يعجبك ايضا