المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

تدشين المرحلة الأولى من مشروع إعادة ترميم مباني صنعاء القديمة

سكمشا: صنعاء

دشن وزير الثقافة عبدالله الكبسي وأمين العاصمة حمود عباد، وأمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي، عبدالمحسن طاووس، اليوم، المرحلة الأولى من مشروع إعادة ترميم المباني التاريخية المتضررة بصنعاء القديمة، بتمويل من أمانة العاصمة ومساهمة رجال الأعمال.

يتضمن المشروع الذي تنفذه الهيئة العامة للمحافظة على المدن والمعالم التاريخية، على مدى ستة أشهر، إعادة بناء 12 منزلاً وترميم جزئي لـ٥١ منزلا وإصلاح أسقف ٢٨١ منزلاً وصيانة وإصلاح تسريب أسقف لـ ٦٤١ منزلاً.

وبحسب وكالة سبأ، يتكون المشروع من ست مراحل تشمل تنفيذ أعمال ترميمات كلية وجزئية للمنازل المتضررة من السيول والأمطار وإصلاح الأسقف، وفقاً للطابع المعماري الذي يميز صنعاء القديمة.

في التدشين الذي حضرة نائب وزير الثقافة، محمد حيدرة، أكد وزير الثقافة أهمية تنفيذ مشروع إعادة ترميم مباني صنعاء القديمة المتضررة جراء السيول والأمطار لما تكتسبه المدينة من رمزية تاريخية على المستوى المحلي والعالمي، بحسب مانقلتة وكالة الأنباء اليمنية سبأ

وأشار إلى حرص الجهات المعنية على إنجاح المشروع الذي يشمل إعادة بناء مكتبة الشاعر الكبير عبد الله البردوني لما تكتسبه من قيمة ثقافية وتاريخية.. مبيناً أنه سيتم تحويل المكتبة إلى متحف ثقافي وطني، داعياً رجال المال والأعمال إلى المساهمة في تنفيذ كافة مراحل المشروع وبالأخص إعادة بناء مكتبة البردوني.

من جانبه أشار أمين العاصمة، إلى أهمية تنفيذ مشروع ترميم وتأهيل مباني صنعاء القديمة ومعالجة الأضرار الناجمة عن السيول والأمطار للحفاظ على هذه المدينة التاريخية، لافتاً إلى أن أمانة العاصمة نفذت العديد من المشاريع الخدمية خلال الفترة الماضية لإعادة المظهر الجمالي والحضاري لمدينة صنعاء التاريخية.

وثمن عباد جهود وزارة الثقافة والأمانة العامة للمجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية ورجال الأعمال، الذين ساهموا في دعم هذا المشروع.

بدوره أشاد أمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي عبد المحسن طاووس، بدعم أمانة العاصمة ورجال الأعمال، لترميم مباني صنعاء القديمة المتضررة، داعياً المؤسسات الحكومية، للمحافظة على المدن التاريخية والمعالم الأثرية، بتكثيف الجهود للاهتمام بمدينة صنعاء وإعادة بناء مكتبة الشاعر الكبير البردوني لأهميتها الثقافية والتاريخية.

 

 

قد يعجبك ايضا