المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

تدشين العمل بمشروع مركز تأهيل وتدريب المعاقين في الجراحي بالحديدة

سكمشا| الحديدة

دشن أمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي عبد المحسن طاووس ووكيل أول محافظة الحديدة أحمد البشري العمل بمشروع بناء مركز تأهيل وتدريب المعاقين بمديرية الجراحي.

وفي التدشين بحضور وكيل المحافظة المساعد مطهر الهادي ومديري فرع المجلس الأعلى بالحديدة جابر الرازحي ومديرية الجراحي طه المعيطي، أشاد طاووس والبشري بمبادرة رجال المال والأعمال في دعم تنفيذ المشاريع الإنسانية.

وأكدا أهمية المبادرات المحلية في تعزيز صمود أبناء الوطن واستشعارهم للمسؤولية تجاه المجتمع، خاصة في ظل شحة الإمكانيات وقلة الموارد نتيجة العدوان والحصار.

عقب التدشين كرّم أمين عام مجلس الشؤون الإنسانية ووكيل أول محافظة الحديدة، حزام عاصم ومحمد الحسام بدرع المجلس لدورهم في تنفيذ المشروع الذي يعنى بالفئات المعاقة.

إلى ذلك اطلع طاووس والبشري على سير العمل بأقسام مستشفى الجراحي ومستوى الخدمات التي يقدمها للوافدين من المديرية والمديريات المجاورة.

واستمعا من القائمين على المستشفى إلى شرح عن حجم الخدمات التي قدّمها المستشفى منذ افتتاحه والتي تضمنت معالجة سبعة آلاف حالة، وإجراء 90 عملية جراحية .. مشيدين بالإسهامات المجتمعية في هذا الجانب.

وأشار طاووس والبشري إلى ضرورة اضطلاع المنظمات الصحية بدورها في دعم القطاع الصحي بما يتوافق مع الاحتياج المحدد من قبل مكتب الصحة بالمحافظة.

وحثا المنظمات الإنسانية على تقديم الدعم اللازم لمستشفى الجراحي الريفي ورفده بالأجهزة والمعدات والكوادر الطبية اللازمة.

 

قد يعجبك ايضا