المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

اربعة وعشرون مليون من السكان بحاجة لمساعدات إنسانية

 

الحرب الظالمة على اليمن منذ أربع سنوات تسببت في تدهور اقتصادي حاد وزيادة الاحتياج في جميع القطاعات.

حيث يحتاج 24 مليون شخص إلى المساعدة الإنسانية منهم 15 مليون بحاجة شديدة وملحة لتلك المساعدات وخاصة الغذاء، فقد وصلت 45 منطقه بالفعل إلى مرحلة ما قبل المجاعة يقطنها ما يقارب 239 ألف شخص، إضافة لتفاقم أزمة الحماية بشكل كبير، حيث يواجه ملايين اليمنيين مخاطر على سالمتهم وحقوقهم الأساسية.

كما تسبب التدهور الاقتصادي والحصار وتدمير البنية التحتية وانعدام السيولة وانقطاع الرواتب إلى انعدام فرص العيش الكريم والحاجة الملحة للحصول على الدخل والحياة الكريمة.

وكذلك الاحتياج الدائم لمياه الشرب النظيفة والخدمات الصحية في ظل تفشي الأوبئة والامراض وعلى رأسها الكوليرا

قد يعجبك ايضا