المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

طاووس: تنفيذ الاتفاق الجديد مع برنامج الغذاء سيضمن وصول المساعدات(نقداً) لمستحقيها

 

أكد أمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي،  عبد المحسن طاووس، اليوم، أن المجلس مصر على المضي في الاتفاقات الجديدة مع برنامج الغذاء العالمي لأنها ستصحح الخلل الذي كان يحدث سابقا، وستضمن وصول المساعدات النقدية لمستحقيها. 

واوضح طاووس في مداخلة له لقناة المسيرة “ان الاتفاق مع برنامج الغذاء جاء لمعالجة وصول أغذية فاسدة إلى اليمن، مشيراً إلى ان المساعدات ستصل نقدًا للمواطن وهو يشتري ما يريد من مواد غذائية”.

وقال أن الشعب اليمني ظروفه صعبة بسبب الحصار والعدوان، وهذه المساعدات لا تمثل شيء ولا تصل إلا لأقل من 7 مليون مستفيد في الشمال والجنوب.

وعبر طاووس عن أمله في أن تصل المساعدات إلى أكبر قدر ممكن من المستفيدين من أبناء الشعب اليمني، موضحًا أن المساعدات لا تغطي كل احتياجات المواطنين بل الأساسيات فقط.

واكد طاووس أن “إيقاف المساعدات من قبل المنظمات الأممية هو ورقة ضغط يتغنى بها العدوان منذ العام الماضي، وهذا يثبت وحشية دول العدوان”.

وكان المجلس الأعلى  قد وقع اتفاقية مع برنامج الغذاء العالمي، على الشروع بإجراءات استبدال المساعدات الإغاثية العينية بالنقدية (الكاش)، وكخطوة أولى في ثلاث مديريات بأمانة العاصمة صنعاء.

وكان قد عٌقد امس ورشة عمل للجنة المركزية لمشروع المسح البيومتري وتسجيل المستفيدين من مشاريع برنامج الأغذية العالمي، نظمها المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي وبرنامج الأغذية العالمي.

قد يعجبك ايضا