المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

مناقشة أوجه التنسيق بين المجلس الأعلى ومكتب الإيكو

 

ناقش أمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية، عبدالمحسن طاووس، اليوم مع مدير مكتب الحماية المدنية وعمليات المساعدات الإنسانية التابع للاتحاد الأوروبي ” الإيكو” ألدو بولديني، أوجه التنسيق بين الجانبين.

وتطرق اللقاء بحضور رئيس دائرة التعاون الدولي مانع العسل والقائم بأعمال دائرة التخطيط مطهر زيد، إلى آليات التعاون المشترك للمضي في تنفيذ البرامج والمشاريع والأنشطة، بما يضمن سير العمل الإنساني، وكذلك نتائج اجتماع بروكسل الأخير للجهات المانحة الرئيسية والمنظمات الإنسانية الدولية.

وأكد طاووس الحرص على تقديم التسهيلات للمنظمات العاملة في الميدان كون المجلس أنشئ لحل الإشكاليات المتعلقة بالتنسيق بين الجهات ذات العلاقة من جهة والمنظمات العاملة في المجال الإنساني من جهة أخرى بما يخفف حجم المعاناة الإنسانية القائمة في اليمن.

وشدد على المضي بمسار العمل الإنساني وفق المبادئ والمعايير الإنسانية بعيداً عن أي أغراض أخرى والوقوف بجدية أمام النقاشات البنًاءة التي تخدم مسار العمل وتضع المعالجات والمقترحات التي تحقق الهدف الإنساني المشترك.

بدوره أكد ألدو بولديني حرص الاتحاد الأوروبي ممثلاً بمنظماته الإنسانية على الوقوف الايجابي إزاء وضع الحلول المناسبة وطرح المقترحات الداعمة للجانب الإنساني في اليمن .. مرحبا بجهود المجلس الأعلى في التنسيق وتقديم التسهيلات للمنظمات الإنسانية.

كما أكد أهمية النقاش البناء والتعجيل في اتخاذ القرارات المتعلقة بالاتفاقيات الفرعية والمشاريع وأنشطة التقييم بما يحقق الأهداف المشتركة لدى الأطراف العاملة في المجال الإنساني والإغاثي باليمن

قد يعجبك ايضا