المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي

مناقشة آليات التعاون بين مجلس الشؤون الإنسانية والبرنامج الإنمائي

 

ناقش أمين عام المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية، عبد المحسن طاووس، مع رئيس فريق وحدة الحكم الرشيد وبناء السلام في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي سواري بوزوروكوها آليات التنسيق والتعاون المشترك في المجال الإنساني.

وتطرق اللقاء الذي حضره رئيس دائرة التعاون الدولي بالمجلس، مانع العسل، الإطار العام لتنسيق العمل في المجالين الإنساني والتنموي بما يسهم في النهوض بأوضاع المواطنين والتخفيف من معاناتهم ، وكذا وضرورة الإسراع في تنفيذ المشاريع والأنشطة المتفق عليها بما يخفف من صعوبة الوضع الإنساني في اليمن.

وفي اللقاء أكد أمين عام المجلس، أهمية التنسيق المستمر لتجاوز أية صعوبات قد تطرأ في الميدان وبما يعزز الدور الإيجابي لعمل المنظمات العاملة في اليمن  لتنفيذ كافة الاتفاقات لضمان التخفيف من شدة المعاناة الإنسانية جراء الحصار و العدوان.

وأشار إلى استعداد المجلس للتعاون وتقديم التسهيلات للمنظمات الإنسانية العاملة في اليمن بما يمكنها من القيام بمهامها وأنشطتها الإنسانية والإغاثية.

من جانبها ثمنت سواري بوزوروكوها، الجهود الذي يبذلها المجلس في مجال التنسيق وتسهيل عمل المنظمات، مؤكدة الحرص التام على استمرارية العمل بما يحقق الأهداف الإنسانية المشتركة الملبية للاحتياجات الفعلية للمستفيدين.

قد يعجبك ايضا